• عدد المراجعات :
  • 1342
  • 5/1/2006
  • تاريخ :

  هل لديك وقت هادئ للتفكير ؟

كل شخص يحتاج إلي بعض الوقت الهادئ لعمل شئ ما

*خصص وقتاً هادئاً لنفسك خلال النهار , بحيث لايصل أحد إليك طيلة ساعة من الزمان , أو نحوها في الصباح , أوبعد الظهر . أغلق بابك , أو اختبئ في مكان ما .

*استخدم الأنوار , والإشارات , واللوحات الأعلامية , أو أي شئ آخر للإعلام عن وجودك , وسوف يحترم الناس رغباتك .

*أقفل بابك لتحظي بوقت هادئ , ولكن لاتفسد ذلك الوقت , ورغم أنك تستحق مثل هذا الوقت , إلا أنه يجب عليك عدم الامتناع عن مقابلة الآخرين إذا احتاجوا إليك , وحاول أن تعطي مواعيد للأناس المهمين .

*حدد ساعات هادئة تستقبل خلالها الحالات الطارئة .

*لزيادة إنتاجك , خصص لنفسك ساعة لاتقاطع فيها , وخاصة الصباح.

·       لاتعزل نفسك أكثر من اللازم . فليس هناك بديل عن اللقاء الشخصي .

·       نعم , هناك وقت هادئ يمكن توفيره إذا حاولت ذلك .

·       خصص وقتاً هادئاً كسياسة عامة للشركة , حيث كل واحد من العالمين لايقاطع خلال ساعة من ساعات العمل . إن مثل هذه الساعة تخلق المعجزات علي صعيد العمل .

·       يمكن الاستفسار من ذوي الخبرة الذين سبقوا وجربوا هذه الطريقة . إذ أن بعضهم عمل بها علي مدار (35) سنة ولا زال .

·       تذكر أن الوقت الهادي مخصص لإيقاف المقاطعات داخل العمل , وليس للمقاطعة من العملاء (أي الاتصالات من قبلهم ) ولذا عليك الاهتمام بهم في أي وقت .

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)