المواضیع المتعلقة
  • كلمات في الإمام الرضا ( ع )
    كلمات في الإمام الرضا ( ع )
    ع ) أدلى فريق من الشخصيات بكلمات عن الإمام الرضا ( عليه السلام ) ، وهي تعرب عن إكبارهم وتعظيمهم له ، وفيما يلي بعضها : 1 – المأمون : وأعرب المأمون في كثير من المناسبات عن إعجابه بشخصية الإمام الرضا ( عليه السلام ) ، وه...
  • أدعية الإمام الرضا ( ع )
    أدعية الإمام الرضا ( ع )
    للإمام الرضا ( عليه السلام ) أنواع من الأدعية والابتهالات تدلّ على مدى اتّصاله بالله ، ومدى تعلّقه به ، وانقطاعه إليه ، وإليك ...
  • كرامات الإمام علي الرضا ( ع )
    كرامات الإمام علي الرضا ( ع )
    ع ) يتميّز الأئمة ( عليهم السلام ) بارتباطٍ خاصٍّ بالله تعالى وعالَم الغيب ، بسبَبِ مقامِ العصمة والإمامة ، ولَهُم - مثل الأنبياء - معاجزٌ وكرامَاتٌ تؤيِّد ارتباطهم بالله تعالى ، وكونَهم أئمّة . وللإمام الرضا ( عليه ال...
  • عدد المراجعات :
  • 1740
  • 12/23/2004
  • تاريخ :

 ما قاله الأعلام في فضائل الإمام علي بن موسى الرضا (عليه السلام) المأمون العباسي يطلب مدحه:

علي بن موسى الرضا (عليه السلام)

 قال محمد بن سليمان النوفلي:(إن المأمون لما جعل علي بن موسى الرضا (عليه السلام) ولي عهده، وإن الشعراء قصدوا المأمون ووصلهم بأموال جمة حين مدحوا الرضا (عليه السلام) وصوبوا رأي المأمون في الأشعار دون أبي نواس، فإنه لم يقصده ولم يمدحه ودخل على المأمون، فقال له: يا أبا نواس قد علمت مكان علي بن موسى الرضا منّي وما أكرمته به، فلماذا أخرت مدحه وأنت شاعر زمانك وقريع دهرك؟ فأنشد يقول:

قيــل لي: أنت أوحد النـاس طراً

فــــي فـــنون من الكلام النبيه

لك مــــن جــــوهر الكــلام بديع

يثـــمر الدر في يدي مجتــــنيه

فعلى ما تركت مدح ابن مـوسى

والخصـــــــال التي تجمّعن فيه

قلــــــت: لا أهتدي لمدح إمــــام

كان جــــــبريل خــــــادماً لأبيه

فقال المأمون: أحسنت ووصله من المال بمثل الذي وصل به كافة الشعراء وفضله عليهم (1)

أبو نواس شاعر البلاط العباسي :

قال أبو العباس محمد بن يزيد المبرّد: (خرج أبو نواس ذات يوم من داره فبصر براكب قد حاذاه فسأل عنه ولم يَرَ وجهه، فقيل: إنّه علي بن موسى الرضا، فأنشأ يقول:

إذا أبـــصـرتك العين مـــن بعد غاية

وعــــارض فـيك الشك أثبتك القلب

ولــــــــو أن قــــوماً أمّمـوك لقادهم

نسيـمك حتى يستدل به الركب) (2)

قال محمد بن يحيى الفارسي:

(نظر أبو نواس إلى أبي الحسن علي بن موسى الرضا (عليه السلام) ذات يوم، وقد خرج من عند الخليفة على بغلة له، فدنا منه أبو نواس وسلّم عليه وقال: يا ابن رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) قد قلت فيك أبياتاً فأحبّ أنتسمعها مني، قال: هات فأنشأ [أبو نواس] يقول:

مطـــــهّرون نقيّاتٌ ثــيـــــابـــهم

تجري الصلاة عليهم أينما ذكروا

من لم يكن علـــويّاً حيــن تنسبه

فما له فـــي قــديم الـدهـر مفتخر

والله لمّـــا بـــدا خـــلـــــقاً فأتقنه

صفـــــاكم واصطفاكم أيّهـا البشر

وأنــــتم الــمـــلأ الأعلى وعندكم

علمالكتاب وما جاءت بـه السور

فقال الرضا (عليه السلام): قد جئت بأبيات ما سبقك إليها أحد، ثم قال: يا غلام هل معك من نفقتنا شيء؟ فقال: ثلاث مائة دينار، فقال: أعطها إيّاه، ثم قال (عليه السلام): لعلّه استقلّها؟ يا غلام سُق إليه البغلة) (3).

الهوامش

1 - عيون أخبار الرضا : ج 3 ص 142 رقم 9.

2- فرائد السمطين : ج 2 ص 202 رقم 481 ورواه الصدوق في عيون أخبار الرضا ص 144 رقم 11.

3- فرائد السمطين : ج 2 ص 201 رقم 480، ورواه الصدوق في عيون أخبار الرضا (عليه السلام) : ج 2 ص 143 الباب 40 الرقم 10، والشبلنجي في نور الأبصار : ص 178.


ولادة الإمام الرضا ( عليه السلام ) 

 علم الإمام الرضا ( عليه السلام ) 

 زهد الإمام الرضا ( ع ) 

 حكم الإمام الرضا ( عليه السلام ) 

 سخاء الإمام الرضا ( عليه السلام ) 

آخر مقترحات المنتسبین
غیر معروف
قبران فی طوس خیر اللناس کلهم وقبر شرهم هذا من العبری ما ینقع الرجس من قرب الزکی وما علی الزکی بقرب الرجس من ضرر دعبل خزاعی
جواب تبیان :
الخميس 5 ذيقعده 1430

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(1)