• عدد المراجعات :
  • 3824
  • 3/8/2014
  • تاريخ :

الدرس الرابع والسبعون بعد المائة

ايران در شاهنامه

تعليم اللغة الفارسية

حوار حول الأعشاب الطبية والمناطق

نرحب بكم مستمعينا الكرام في حلقة جديدة من برنامجكم تعلّم الفارسية. لنستمع إلى حوار حول الأعشاب الطبية والمناطق التي تنتج فيها هذه الأعشاب و نتعلم مفردات و عبارات فارسية جديدة.

نستمع بداية إلى المفردات، الجزء الأول:

دارُو: دواء

گياهي: عشبي

چَنْدْ رُوزْ پيشْ: قبل بضعة أيام

سَرْدَرْدْ: صداع

اِسْتانْدارْدْ: قياسي

كارْخانِجاتْ: مصانع

تَهِيهْ مي كنَنْدْ: يوفرون

گياهانِ دارُويي: أعشاب طبية

كشْتْ مي كنَنْدْ: يزرعون

نستمع الآن إلى الحوار، الجزء الأول:

محمد: چَنْدْ روزْ پيشْ دارويي گياهي بَراي سَرْدَرْدْ خَريدَمْ كهْ خِيلي مُفيدْ وَ مُۆثِرْ بُودْ.

محمد: قبل بضعة أيام اشتريت دواءً عشبياً للصداع فكان مفيداً و مۆثراً جداً.

حامد: بَلِهْ. چَنْدْ كارخانِهْ دَرْ ايرانْ، دارُوهايِ گياهيِ مَرْغُوبْ وَ اِسْتانْدارْدْ تُوليدْ مي كنَنْدْ.

حامد: أجل. بضعة مصانع في ايران تنتج عقاقير عشبية مرغوباً فيها و قياسية.

محمد: اينْ كارْخانِجاتْ مَوادْ اَوَليهْ را اَزْ كجا تَهِيهْ مي كنَنْدْ؟

محمد: من أين توفر هذه المصانع، المواد الأولية؟

حامد: بَرْخي اَزْ شِرْكتْها دَرْ مَزارِعِ خُودْ، گِياهانِ داروُيي تُوليدْ مي كنَنْدْ، بَرْخي ديگَرْ آنْ را اَزْ كشاوَرْزانْ مي خَرَنْدْ.

حامد: بعض الشركات تنتج الأعشاب الطبية في مزارعها، و بعضها تشتريها من المزارعين.

محمد: پَسْ، اينْ شِرْكتْها هَمْ گياهْ را كشْتْ مي كنَنْدْ وَ هَمْ اَزْ آنْ، دارُو مي سازَنْدْ.

محمد: إذن هذه الشركات تزرع الأعشاب و تضع منها الدواء أيضاً.

نعود إلى المفردات، الجزء الثاني:

آشْنا بُودَنْدْ: كانوا ذوي معرفة

تَجْويزِ پِزِشْك: وصفة طبيب

عَرْضِهْ مي شَوَدْ: يعرض

مَصْرَفْ مي شَوَدْ: يستهلك

چِهْ ميزانْ: أيّ مقدار

اِسْتِفادِهْ كنيدْ: استفيدوا

نِگَراني: قلق

إذن نعود للأستماع الى الحوار،الجزء الثاني:

حامد: ايراني ها اَزْ قَديمْ با گياهانِ دارُويي آشْنا بُودِهْ اَنْدْ.

حامد: لقد كان الإيرانيون ذوي معرفة بالأعشاب الطبية منذ القدم.

محمد: آيا اينْ دارُوها بِدُونِ تَجْويزِ پِزِشْك عَرْضِهْ مي شَوَدْ؟

محمد: هل تعرض هذه الأدوية دون وصفة طبيب؟

حامد: نَهْ. بَرْخي دارُوهاي گياهي با تَجْويزِ پِزِشْك مَصْرَفْ مي شَوَدْ.

حامد: لا. بعض العقاقير العشبية تشترى بوصفة طبيب.

محمد: اَما ايراني ها گياهانِ داروُيي را اَزْ ما مَغازِهْ ها مي خَرَنْدْ وَ مَصْرَفْ مي كنَنْدْ!

محمد: لكنّ الايرانين يشترون الأعشاب الطبية من المتاجر و يستعلمونها!

حامد: بَلِهْ. اَما دَرْ مَغازِهْ هاي دارُوهايِ گياهي بِهْ شُما مي گوُينْدْ كهْ بِهْ چِهْ ميزانْ اَزْ اينْ دارُوها اِسْتِفادِهْ كنيدْ.

حامد: أجل. لكن يقولون لكم في متاجر العقاقير العشبية بأيّ مقدار تستفيدون من هذه العقاقير.

محمد: پَسْ جايِ نِگَراني نيسْتْ.

محمد: إذن لا داعي للقلق.

نستمع الآن للحوار بالفارسية.

محمد: چند روز پيش دارويى گياهى براى سردرد خريدم كه خيلى مفيد و موثر بود.

حامد: بله. چند كارخانه در ايران، داروهاى گياهى مرغوب و استاندارد توليد مى كنند.

محمد: اين كارخانجات مواد اوليه را از كجا تهيه مى كنند؟

حامد: برخى از شركتها در مزارع خود، گياهان دارويى توليد مى كنند، برخى ديگر آن را از كشاورزان مى خرند.

محمد: پس، اين شركتها هم گياه را كشت مى كنند و هم از آن، دارو مى سازنند.

حامد: ايرانى ها از قديم با گياهان دارويى آشنا بوده اند.

محمد: آيا اين داروها بدون تجويز پزشك عرضه مى شود؟

حامد: نه. برخى داروهاى گياهى با تجويز پزشك مصرف مى شود.

محمد: اما ايرانى ها گياهان دارويى را از ما مغازه ها مى خرند و مصرف مى كنند!

حامد: بله. اما در مغازه هاى داروهاى گياهى به شما مى گويند كه به چه ميزان از اين داروها استفاده كنيد.

محمد: پس جاى نگرانى نيست.

إلى هنا و نصل إلى ختام هذه الحلقة من برنامجنا. حتى الحلقة القادمة دمتم في رعاية الله والسلام عليكم و رحمة الله و بركاته.


الدرس الثالث و السبعون بعد المائة

الدرس الثاني و السبعون بعد المائة

الدرس الحادي و السبعون بعد المائة

الدرس السبعون بعد المائة

الدرس التاسع و الستون بعد المائة

الدرس الثامن و الستون بعد المئة

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)