• عدد المراجعات :
  • 5279
  • 3/6/2013
  • تاريخ :

أمراض القلب... كيف ولماذا؟

القلب

تعتبر أمراض القلب إحدى أهم واخطر الأمراض التي تودي بحياة الكثير من البشر في العديد من دول العالم، فهي على الرغم من التطور الهائل في مجالات الطب والجراحة لاتزال القاتل الأول في أمريكا وأوروبا حيث تصل نسب الوفيات فيها الى ما يقارب الـ70% بحسب بعض التقارير الخاصة، والقلب وهو المضخة الرئيسة المسۆولة عن دفع الدم في الأوعية الدموية وإيصاله الى جميع أجزاء الجسم، وبحسب بعض المتخصصين فهنالك الكثير من العوامل والمسببات التي قد تۆثر على عمل القلب منها التدخين، والوزن الزائد وارتفاع ضغط الدم وزيادة نسبة الكوليسترول والشحوم الثلاثية في الدم إضافةً إلى الإصابة بداء السكري ووجود عامل وراثي للإصابة بأمراض القلب وغيرها من المسببات الأخرى.

وبحسب بعض الدراسات والبحوث فأن أمراض القلب يمكن ان تصيب جميع البشر دون استثناء، قد يتبادر إلى الذهن لدى التفكير بأمراض القلب، أنه مرض يصيب كبار السن، وهذا ما كان محور بحث علمي حديث كشف بأن الشباب والأطباء معاً قد يغفلون عن الانتباه لأعراض المرض بين فئة الشباب، ويفوتون بالتالي فرص العلاج في الوقت المناسب. ووجدت الدراسة، التي أجرتها كلية الطب والصحة العامة التابعة لجامعة ويسكونسن، إنه غالباً ما يتم إغفال تشخيص إصابة المرضى الشباب بارتفاع ضغط الدم، أو ما يعرف بـ"الضغط" وهو أحد عوامل المخاطر المسببة لأمراض القلب.

وقالت د. هيذر جونسون، التي قادت الدراسة: "هذا البحث يتناول مباشرة عبئ الصحة العامة في الولايات المتحدة فيما يخص ارتفاع معدلات ارتفاع ضغط الدم بين البالغين الشبان، وخاصة مع ارتفاع نسبة السمنة." ويزيد ضغط الدم من مخاطر إصابة الشخص بعدد من الأمراض على رأسها أمراض القلب، والسكتات الدماغية، والفشل الكلوي، كما قد يتسبب في الإضرار بالأوعية الدموية وبعض أعضاء الجسم الأخرى. وأضاف جونسون: "التشخيص في الوقت المناسب والسيطرة على ارتفاع ضغط الدم أمر مهم، حتى لو كان المريض من الشباب."

وجدت دراسة أخرى، أن الشباب، ولاسيما الفتيات، غالبا ما يفشلون في ملاحظة أن الآلام الصدر المتصلة بالقلب ربما أحد أعراض مرض القلب. وقام الباحثون بمقابلة نحو 3 آلاف مريض قلب تراوحت أعمارهم بين سن 18 حتى 55 عاماً، للتعرف على كيفية استجابتهم لأعراض المرض وتفاعل الأطباء في هذا الشأن. ووجدوا بأن امرأة واحدة بين كل ثلاثة، ورجل واحد من خمسة، قاموا باستشارة طبيب عقب شكواهم من ألم أو ضيق بالصدر قبل إصابتهم بنوبة قلبية، وأن أقل من نصف النساء قد أخبرن بأن الأعراض التي يعانينها ربما مرتبطة بالقلب مقارنة بنحو ثلثي الرجال. بحسب CNN.

وعقبت القائمة على هذا البحث، وهي د. جوديث ليتشمان، من كلية الصحة العام بجامعة ييل: "جميعنا يدرك بأن العديد من عوامل الخطر آخذة بالتزايد بين السكان بمعنى زيادة نسب البدانة، والإصابة ضغط لدم وارتفاع الكولسترول.. فمخاطر الإصابة بأمراض القلب لا تنحصر في السن." واستبعد حوالي 60 في المائة، من الرجال والنساء على حد سواء، ارتباط تلك الأعراض بالقلب، ولكن اختلفت التفسيرات، فقد عزاها الرجال لسوء الهضم أو شد بالعضلات، وبررتها النساء بالإجهاد أو القلق أو عسر الهضم. وقالت النساء إنهن انتظرن لأكثر من يوم قبل استشارة طبيب، وذلك لاستبعادهن تماماً أن تكون الأعراض مرتبطة بأمراض القلب.

علامات الشيخوخة

الى جانب ذلك ربما يرى البعض في العلامات الواضحة على التقدم في السن مدعاة للزهو أو عقبة في سبيل الحصول على وظيفة. إلا أن دراسة موسعة كشفت عن أن هذه العلامات قد تكون انذارا مبكرا من أمراض القلب. فقد توصل باحثون دنماركيون في دراسة مطولة إلى أن الناس الذين تظهر عليهم ثلاث أو أربع علامات من علامات الشيخوخة مثل انحسار شعر جانبي الرأس أو الصلع خلف الأذن أو ظهور تجاعيد على شحمة الأذن أو تجمعات دهنية صفراء حول الجفون تزيد فرص إصابتهم بأزمة قلبية بنسبة 57 في المئة عن غيرهم وتزيد احتمالات اصابتهم بأمراض القلب 39 في المئة عن غيرهم.

وأظهرت بيانات طرحت في اجتماع جمعية القلب الأمريكية في لوس أنجليس أن تجمعات الكوليسترول الدهنية حول العيون هو أهم مۆشر منفرد على امكانية حدوث أزمة قلبية أو الإصابة بأمراض القلب. ووجد الباحثون أن المصابين بهذه التجمعات ممن شاركوا في الدراسة زادت فرص إصابتهم بأزمات قلبية بنسبة 35 في المئة. وقالت آن تيبيارج هانسن رئيسة فريق الباحثين والاستاذ بجامعة كوبنهاجن "العلامات الواضحة للشيخوخة تعكس السن النفسي والبيولوجي وهي منفصلة عن السن الزمني." واستطاع الباحثون استبعاد الشعر الرمادي والتجاعيد من سبل التنبۆ بأمراض القلب. وقالت تيبيارج هانسن إن هذه العوامل تعكس فيما يبدو السن الزمني لا المشاكل الصحية. بحسب رويترز.

وبدءا من عام 1976 عمل الباحثون على تحليل علامات الشيخوخة المعتادة بين ما يقرب من 11 ألف شخص فوق سن الاربعين. وعلى مدى سنوات المتابعة التي استمرت 35 عاما حتى مايو ايار 2011 أصيب 3401 شخص من هۆلاء بأمراض القلب وأصيب 1708 بأزمة قلبية


أمراض القلب عند الأطفال

زيت النخيل الأحمر يقلل من أمراض القلب

سلامة قلبك فى قلة الطعام وفقد الوزن

أفضل عشرة أطعمة لمقاومة الشيخوخة والتعب والاكتئاب

طباعة

أرسل لصديق

التعلیقات(0)